Description: 71 To Arabic-English

Description: 71To Arabic

 

الإعجاز في الحديث (بينما رجل يجر إزاره من الخيلاء خسف به، فهو يتجلجل في الأرض إلى يوم القيامة)

أ. د. حسين يوسف العمري/ قسم الفيزياء/ جامعة مؤتة / الأردن

Phys. Dept./ Mutah Univ./ Jordan

rashed@mutah.edu.jo

 

الملخص

يناقش البحث الإعجاز العلمي في الحديث الشريف: (بينما رجل يجر إزاره من الخيلاء خسف به ، فهو يتجلجل في الأرض إلى يوم القيامة) .  من أهم وأبرز معاني الكلمة يتجلجل الإشارة إلى حركة اهتزازيّة (Oscillatory Motion).  وأحياناً الحركة بسرعة أكبر من سرعة الصوت (Super Sonic).  وبالتالي يصحب الحركة موجة صدميّة (Shock wave)  مدويّة؛ تُحدث الصوت الذي هو بعض مدلولات الجلجلة.  يبيّن البحث بعض الأشكال الممكنة لهذه الحركة؛ حيث أنّ لكلمة الأرض معانٍ كثيرة منها: الكرة الأرضيّة، أو المادّة المظلمة التي تحتضن المجرّات والنّجوم بقوّة جاذبة.

المبحث الأوّل:

الفرع الأوّل: بينما رجل يجر إزاره من الخيلاء خسف به

- (بينما رجل يجر إزاره من الخيلاء خسف به ، فهو يتجلجل في الأرض إلى يوم القيامة ) (الراوي: عبدالله بن عمر المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 3485، خلاصة حكم المحدث: [صحيح])

- (بينا رجل يجر إزاره ، إذ خسف به ، فهو يتجلل في الأرض إلى يوم القيامة ) (الراوي: عبدالله بن عمر المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 5790، خلاصة حكم المحدث: [أورده في صحيحه] وقال : تابعه يونس عن الزهري. ولم يرفعه شعيب عن أبي هريرة. حدثني عبد الله بن محمد حدثنا وهب بن جرير أخبرنا أبي عن عمه جرير بن زيد قال: (كنت مع سالم بن عبد الله بن عمر على باب داره فقال: سمعت ابا هريرة سمع النبي صلى الله عليه وسلم .. نحوه.

- (بينما رجل ممن كان قبلكم يجر إزاره من الخيلاء خسف به ، فهو يتجلجل في الأرض إلى يوم القيامة ) (الراوي: عبدالله بن عمر المحدث: المنذري - المصدر: الترغيب والترهيب - الصفحة أو الرقم: 4/41، خلاصة حكم المحدث: [إسناده صحيح أو حسن أو ما قاربهما]).

- (بينما رجل يجر إزاره من الخيلاء خسف به ، فهو يتجلجل في الأرض إلى يوم القيامة

الراوي: عبدالله بن عمر و أبو هريرة المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع - الصفحة أو الرقم: 2872، خلاصة حكم المحدث: صحيح

الراوي: عبدالله بن عمر المحدث: الألباني - المصدر: صحيح النسائي - الصفحة أو الرقم: 5341، خلاصة حكم المحدث: صحيح

الفرع الثاني: رواية أبي هريرة (إذ خسف الله به ، فهو يتجلجل إلى يوم القيامة )

- (بينما رجل يمشي في حلة ، تعجبه نفسه ، مرجل جمته ، إذ خسف الله به ، فهو يتجلجل إلى يوم القيامة ) (الراوي: أبو هريرة المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 5789، خلاصة حكم المحدث: [صحيح]).

- (بينما رجل يتبختر ، يمشي في برديه ، قد أعجبته نفسه ، فخسف الله به الأرض ، فهو يتجلجل فيها إلى يوم القيامة . وفي رواية : بينما رجل يتبختر في بردين . ثم ذكر بمثله . ) (الراوي: أبو هريرة المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 2088، خلاصة حكم المحدث: صحيح).

- (بينما رجل يمشي ، قد أعجبته جمته وبراده ، إذ خسف به الأرض ، فهو يتجلجل في الأرض حتى تقوم الساعة ) (الراوي: أبو هريرة المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 2088، خلاصة حكم المحدث: صحيح).

- (بينما رجل يمشي في حلة تعجبه نفسه ، مرجل جمته ، إذ خسف الله به الأرض ، فهو يتجلجل فيها إلى يوم القيامة ) (الراوي: أبو هريرة المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع - الصفحة أو الرقم: 2875، خلاصة حكم المحدث: صحيح).

الفرع الثالث:  باقي الرّوايات:

- (بينما رجل يتبختر في برديه أعجبته نفسه فخسف الله به الأرض وهو يتجلجل فيها إلى يوم القيامة ) (الراوي: مالك المحدث: ابن العربي - المصدر: أحكام القرآن - الصفحة أو الرقم: 3/530؛ خلاصة حكم المحدث: صحيح) .

- أن رجلا كان في حلة حمراء فتبختر واختال فيها ، فخسف الله به الأرض ، فهو يتجلجل فيها إلى يوم القيامة) (الراوي: جابر المحدثون: المنذري - المصدر: الترغيب والترهيب - الصفحة أو الرقم: 4/41، خلاصة حكم المحدث: رواته رواة الصحيح؛ الهيثمي - المصدر: مجمع الزوائد - الصفحة أو الرقم: 5/129، خلاصة حكم المحدث: رجاله رجال الصحيح).

- (بينما رجل يتبختر في حلة إذ أمر الله عز وجل به الأرض فأخذته وهو يتجلجل فيها أو يتجرجر فيها إلى يوم القيامة ) (الراوي: عبدالله بن عمرو بن العاص المحدث: أحمد شاكر - المصدر: مسند أحمد - الصفحة أو الرقم: 12/30، خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح ).

الفرع الرابع: المعنى اللّغوي للكلمة "يتجلجل":

جَلْجَلَ السّحاب والرّعد: صوّت في حركة ... وجَلْجَلَ الشيءَ : حرّكه فكان لحركته صوتٌ شديدٌ.  وخلطه بغيره فكان لخلطه صوتٌ شديدٌ ... وجَلْجَلَ الشيءَ : غربلَه ونخلَهُ   تجلجل القومُ للسفرِ: تحرّكوا له   الجُلاجِلُ : الصافي الصوت في شدّة   الجَلْجَالُ: الشديدُ الصوت   الجُلْجُلُ: الجرسُ الصغير ، أو الأمر العظيم أو اليسير (المعجم الوسيط ، دار الدعوة استانبول - تركية ص 128).

(فهو يتجلجل في الأرض إلى يوم القيامة): أي هو يتحرّك وحركته اهتزازيّة (Oscillatory)، ويصحب الحركة صوتٌ شديدٌ.  وفيما يلي بيانٌ لبعض الأشكال المحتملة لهذه الحركة تبعاً لمعنى كلمة الأرض؛ حيث أنّ كلمة الأرض لها معانٍ كثيرة (العمري : معاني الأرض في آيات القرآن الكريم).

الفرع الخامس: الترجمة الإنجليزية للحديث الشريف

The Meanings of the Arabic Word Yatajaljal (يتجلجل):

Clouds and thunder are yatajaljal: Making a movement accompanied with a strong sound.  To cause a thing yatajaljal: To set it in a motion accompanied by an intense sound.  It also means to mix it with something else, with the mixing process accompanied by an intense sound.  To put through a sieve; in order to separate it's constituents (to sift by a sifter).  Jaljal (adj.): Having an intense sound.  Joljol (N):  A small bell.  It also means an enormous (major) matter or thing.  Minor thing, or matter.

Physical meaning of the Arabic word yatajaljal (يتجلجل): To be forced to undergo a supersonic oscillatory motion; accompanied by a shock wave. A long-lasting oscillatory motion due to convection.

The Translation of the Hadiths (Using the word yatajaljal):

Narrated Abu Huraira: The Prophet (or 'Abul Qasim) said, "While a man was walking, clad in a two-piece garment and proud of himself with his hair well-combed, suddenly Allah made him sink into the ardh (Earth, ground, Lower part of universe, dark matter holding galaxies) and he will go on yatajaljal (sinking, undergoes a supersonic oscillatory motion; accompanied by a shock wave) into it till the Day of Resurrection).

Narrated 'Abdullah bin 'Umar: Allah's Apostle said, "While a man proud of himself with his Izar dragging on the ground (behind him), suddenly Allah made him sink into the ardh (Earth, ground, Lower part of universe, dark matter holding galaxies) and he will go on yatajaljal (sinking, undergoes a supersonic oscillatory motion; accompanied by a shock wave) into it till the Day of Resurrection.

الفرع السادس: ضعف روايات (في هذا الموضع):

– (بينما أنا مع النبي صلى الله عليه وسلم في هذا الموضع إذ أقبل رجل يتبختر في بردين وينظر إلى عطفيه فأعجبته نفسه إذ خسف الله به الأرض في هذا الموطن فهو يتجلجل فيها إلى يوم القيامة ، رواه أبو يعلى وأخرج أحمد والبيهقي أنه صلى الله عليه وسلم قال : أهل النار كل جعظري جواظ مستكبر جماع مناع وأهل الجنة الضعفاء المغلوبون ) (الراوي: العباس بن عبد المطلب المحدث: الهيتمي المكي - المصدر: الزواجر - الصفحة أو الرقم: 1/71، خلاصة حكم المحدث: إسناده حسن)

- (بينا أنا مع النبي صلى الله عليه وسلم في هذا الموضع إذ أقبل رجل يتبختر بين بردين ، وينظر إلى عطفيه ، وقد أعجبته نفسه إذ خسف الله به الأرض في هذا الموضع ، فهو يتجلجل فيها إلى يوم القيامة ) (الراوي: العباس بن عبد المطلب المحدث: المنذري - المصدر: الترغيب والترهيب - الصفحة أو الرقم: 4/42، خلاصة حكم المحدث: [لا يتطرق إليه احتمال التحسين])

- (بينا أنا مع النبي صلى الله عليه وسلم في هذا الموضع إذ أقبل رجل يتبختر بين بردين وينظر إلى عطفيه قد أعجبته نفسه إذ خسف الله به الأرض في هذا الموضع فهو يتجلجل فيها إلى يوم القيامة ) (الراوي: العباس بن عبدالمطلب المحدث: الهيثمي - المصدر: مجمع الزوائد - الصفحة أو الرقم: 5/128، خلاصة حكم المحدث: فيه رشدين بن كريب وهو ضعيف )

- (كنت أقود ابن عباس في زقاق أبي لهب ، فقال : يا كريب ، بلغنا مكان كذا وكذا أنت الآن عنده ، فقال حدثني العباس بن عبد المطلب ، قال : بينا أنا مع النبي صلى الله عليه وسلم في هذا الموضع إذ أقبل رجل يتبختر في بردين ، وينظر إلى عطفيه ، قد أعجبته نفسه ، إذ خسف الله به الأرض في هذا الموطن ، فهو يتجلجل فيها إلى يوم القيامة) (الراوي: العباس بن عبدالمطلب المحدث: البوصيري - المصدر: إتحاف الخيرة المهرة - الصفحة أو الرقم: 4/ 519، خلاصة حكم المحدث: ضعيف، وله شاهد)

- (كنت أقود ابن عباس في زقاق أبي لهب فقال : يا كريب ! بلغنا مكان كذا وكذا ! قلت : أنت عنده الآن ، فقال : حدثني العباس بن عبد المطلب قال : بينا أنا مع النبي في هذا الموضع ، إذا أقبل رجل يتبختر بين بردين ، وينظر إلى عطفيه ، وقد أعجبته نفسه ، إذ خسف الله به الأرض في هذا الموضع ، فهو يتجلجل فيها إلى يوم القيامة . ) (الراوي: العباس بن عبدالمطلب المحدث: الألباني - المصدر: ضعيف الترغيب - الصفحة أو الرقم: 1741، خلاصة حكم المحدث: منكر ).

- (كنت أقود ابن عباس في زقاق أبي لهب ، فقال : يا كريب ! بلغنا مكان كذا وكذا ! قلت : أنت عنده الآن ، فقال : حدثني العباس بن عبد المطلب قال : بينما أنا مع النبي صلى الله عليه وسلم في هذا الموضع ، إذا أقبل رجل يتبختر بين برديه ، وينظر إلى عطفيه ، وقد أعجبته نفسه ، إذ خسف الله به الأرض في هذا الموطن ، فهو يتجلجل فيها إلى يوم القيامة ) (الراوي: العباس بن عبدالمطلب المحدث: الألباني - المصدر: السلسلة الصحيحة - الصفحة أو الرقم: 4/12، خلاصة حكم المحدث: إسناده رجاله ثقات غير رشدين بن كريب )

الفرع السابع: الرجل الذي خسف الله به الأرض هو من الأمم السابقة

وذلك بدليل روايات الحديث:

- (بينما رجل ممن كان قبلكم يجر إزاره من الخيلاء خسف به ، فهو يتجلجل في الأرض إلى يوم القيامة ) (الراوي: عبدالله بن عمر المحدث: المنذري - المصدر: الترغيب والترهيب - الصفحة أو الرقم: 4/41، خلاصة حكم المحدث: [إسناده صحيح أو حسن أو ما قاربهما]).

- (خرج رجل ممن كان قبلكم في حلة له يختال فيها ، فأمر الله الأرض فأخذته فهو يتجلجل – أو قال يتلجلج – فيها إلى يوم القيامة ) (الراوي: عبدالله بن عمرو بن العاص المحدثون: الترمذي - المصدر: سنن الترمذي - الصفحة أو الرقم: 2491، خلاصة حكم المحدث: صحيح ؛ الألباني - المصدر: صحيح الترمذي - الصفحة أو الرقم: 2491، خلاصة حكم المحدث: صحيح

- (خرج رجل ممن كان قبلكم في حلة له يختال فيها فأمر الله الأرض، فأخذته، فهو يتجلجل فيها إلى يوم القيامة) (الراوي: عبدالله بن عمرو بن العاص المحدث: السيوطي - المصدر: الجامع الصغير - الصفحة أو الرقم: 3905، خلاصة حكم المحدث: حسن )

- الراوي: عبدالله بن عمرو بن العاص و أبو هريرة و عبدالله بن عمر المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع - الصفحة أو الرقم: 3222، خلاصة حكم المحدث: صحيح )

- (بينا رجل فيما كان قبلكم خرج في بردين أخضرين يختال فيهما أمر الله الأرض فأخذته فهو يتجلجل فيها إلى يوم القيامة ) (الراوي: أبو سعيد المحدث: الهيثمي - المصدر: مجمع الزوائد - الصفحة أو الرقم: 5/129، خلاصة حكم المحدث: [روي] بأسانيد وأحد أسانيد البزار رجاله رجال الصحيح )

الراوي: أبو سعيد المحدث: المنذري - المصدر: الترغيب والترهيب - الصفحة أو الرقم: 4/41، خلاصة حكم المحدث: [روي] بأسانيد رواة أحدها محتج بهم في الصحيح

الراوي: أبو سعيد الخدري المحدث: ابن كثير - المصدر: تفسير القرآن - الصفحة أو الرقم: 6/266، خلاصة حكم المحدث: إسناده حسن )

- (بينما رجل ممن كان قبلكم خرج في بردين أخضرين مختالا فيهما ، أمر الله تعالى الأرض فأخذته فهو يتجلجل فيها إلى يوم القيامة ) (الراوي: - المحدث: الهيتمي المكي - المصدر: الزواجر - الصفحة أو الرقم: 1/68، خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح )

المبحث الثاني: الحركة داخل نفق في كرة الأرض ونبوءة الرسول صلى اللّه عليه وسلّم:

Motion through a Tunnel Between two Points on Earth’s Surface and Prophecy of MOHAMMED

An object of mass m moves in a smooth, straight tunnel dug between two points on earth’s surface (figure. 1).  Assuming the earth to have an average constant density r, derive an expression for the x-component of the gravitational force, Fx, acting on the object.  Then solve the equation of motion.

 

                                

Figure 1: An object of mass m moves in a smooth, straight tunnel dug between two points on earth’s surface.

وهذه معادلة حركة توافقيّة (دوريّة) تردّدها الزاوي هو:

الزمن الدوري للحركة الاهتزازيّة يساوي : 

The speed of sound in dry air is given approximately by

 

Where TC is the Celsius temperature.  The speed of sound at room temperature is: Vs = 331.4+(6*24/10) = 345.8 m/s.

The average speed of the object moving freely in the tunnel through the earth is: 2Re/T = 2*6.38*106/(1.4*3600) = 2531.75 m/s .

This is equal to 2531.75/345.8 = 7.32 Vs

وهذه السرعة تعدل سبعة أضعاف سرعة الصوت ، وبالتالي الحركة اهتزازية بسرعة فوق صوتيّة ، فيصاحبها موجة صدميّة ( shock wave).

وتعكس اللفظة (يتجلجل) كلاّ من:

- الحركة الإهتزازيّة (Oscillatory Motion).

-و كذلك الحركة بسرعة تعادل أضعاف سرعة الصوت (7.32 Vs)، والتي يرافقها موجة الصدمة (Shock wave)، والتي تحدث الصوت الذي هو بعض مدلولات الجلجلة.

المبحث الثالث: الحركة في خضمّ الكرة الأرضيّة:

الفرع الأوّل: الحركة في خضمّ القلب الخارجي الحديدي المصهور للكرة الأرضيّة

New study in the journal Geophysical Research Letters, by Jean Dickey of NASA's Jet Propulsion Laboratory, Pasadena, California and co-author Olivier deViron of the Institut de Physique du Globe de Paris, University Paris Diderot, Centre National de la Recherche Scientifique, Paris, has confirmed previous theoretical predictions that the churning cauldron of molten metals that make up Earth's liquid outer core is slowly being stirred by a very complex but predictable series of periodic oscillations. The findings give scientists unique insights into Earth's internal structure, the strength of the mechanisms responsible for generating Earth's magnetic field and its geology (http://geology.com/press-release/earths-core-and-magnetic-field/).

Oscillations in the Core

Their analyses isolated six slow-moving oscillations, or waves of motion, occurring within the liquid core. The oscillations originated at the boundary between Earth's core and its mantle and traveled inward toward the inner core with decreasing strength. Four of these oscillations were robust, occurring at periods of 85, 50, 35 and 28 years. Since the scientist's data set goes back to 1840, the recurrence period of the longest oscillation (85 years) is less well determined than the other oscillations. The last two oscillations identified were weaker and will require further study (http://geology.com/press-release/earths-core-and-magnetic-field/).

The 85- and 50-year oscillations are consistent with a 1997 study by researchers Stephen Zatman and Jeremy Bloxham of Harvard University, Cambridge, Mass., who used a different analysis technique. A later purely theoretical study by Harvard researcher Jon Mound and Bruce Buffett of the University of Chicago in 2006 showed that there should be several oscillations of this type; their predicted periods agree with the first four modes identified in Dickey and deViron's study.

"Our satellite-based results are in excellent agreement with the previous theoretical and other studies in this field, providing a strong confirmation of the existence of these oscillations," said Dickey. "These results will give scientists confidence in using satellite measurements in the future to deduce long-term changes taking place deep within our restless planet."

.

Description: Earth's Core and Mantle

By combining measurements of Earth's magnetic field from stations on land and ships at sea with satellite data, scientists were able to isolate six regularly occurring waves of motion taking place deep within Earth's liquid core, with varying timescales. Image credit: NASA/JPL

(http://geology.com/press-release/earths-core-and-magnetic-field/).

The regularly occurring waves of motion are indicated by one of the meanings of the word (yatajaljal).  Thus an object that is place in the core will be subject to this oscillatory motion.

يؤكّد الشكل السابق أنّ العلماء قد تمكنوا من تسجيل ورصد حركة موجيّة ودوريّة تحدث في أعماق قلب الأرض الحديدي المصهور.  وبالتالي فإنّ الجسم الذي يكون في هذه الأعماق سيخضع لهذه الحركة الموجيّة.

Convection is the transfer of matter and heat:  Heat makes the bottom less dense, so it rises.  At the top it loses heat, cools, and becomes denser, so it sinks back down.  Thus density differences (due to heating) and gravity cause a cycling of material and heat transfer.  Outer-core spiraling convection generates Earth's magnetic field.

The outer core is at 1,800 - 3,200 miles (2890 -5150 km) below the earth's surface. The outer core is liquid and mainly consists of iron, some nickel and about 10% sulphur and oxygen. The temperature in the outer core is about 7200 - 9032 ºF (4000 – 5000 ºC). The density of the outer core is between the 10 g/cm³ and 12.3 g/cm³ (http://mediatheek.thinkquest.nl/~ll125/en/core.htm).

The average density of the human body is just about the same as that of water, because when you put the average human being in water, he just barely floats in it.  Normal human bone density is 1.85 (g/cm3) (http://dmfr.birjournals.org/cgi/content/abstract/31/5/313).  Normal human bone density is small compared to Earth's outer core density.  Thus, if a normal human bone is placed in Earth's outer core; it is suspected to undergo turbulent motion in region near the surface.  However, no body knows how the bone density increases under such a tremendous pressure.  For example: Carbon's density is: Graphite: 1.9 - 2.3 g/cc.  But deeply under large pressure, it will become Diamond: 3.5 - 3.53 g/cc.  Density increases by a factor of 5/3 (http://wiki.answers.com/Q/What_is_the_element_carbon's_density#ixzz1C7w0zt8o.

Thus, according to this Hadith, a human bone (body) that is forced to be placed into Earths outer core will suffer a continuing oscillatory motion due to convection.

الفرع الثاني: الحركة في خضمّ الستار ( (mantle للكرة الأرضيّة

Mantle

http://en.wikipedia.org/wiki/Mantle_(geology)

Temperature

In the mantle, temperatures range between 500 to 900 °C (932 to 1,652 °F) at the upper boundary with the crust to over 4,000 °C (7,230 °F) at the boundary with the core.[17] Although the higher temperatures far exceed the melting points of the mantle rocks at the surface (about 1200 °C for representative peridotite), the mantle is almost exclusively solid.[17] The enormous lithostatic pressure exerted on the mantle prevents melting, because the temperature at which melting begins (the solidus) increases with pressure.

Q: What temperature does a flame require to burn human tissue and bone?

A professional crematory operates between 1620-1800 oF (880-980 oC) (http://wiki.answers.com/Q/What_temperature_does_a_flame_require_to_burn_human_tissue_and_bone#ixzz1C7enjHS7).  Since oxygen is one of the components of mantle, bones can burn at the boundary with the core, but not at the upper boundary with the crust

Convective material circulation in the mantle

Description: 220px-Convection-snapshot

Figure: This figure is a snapshot of one time-step in a model of mantle convection. Colors closer to red are hot areas and colors closer to blue are cold areas. In this figure, heat received at the core-mantle boundary results in thermal expansion of the material at the bottom of the model, reducing its density and causing it to send plumes of hot material upwards. Likewise, cooling of material at the surface results in its sinking.

Due to the temperature difference between the Earth's surface and outer core, and the ability of the crystalline rocks at high pressure and temperature to undergo slow, creeping, viscous-like deformation over millions of years, there is a convective material circulation in the mantle.[9] Hot material upwells, while cooler (and heavier) material sinks downward. Downward motion of material often occurs at convergent plate boundaries called subduction zones,[9] while upwelling of material can take the form of plumes. Locations on the surface that lie over plumes will often increase in elevation (due to the buoyancy of the hotter, less-dense plume beneath) and exhibit hot spot volcanism.

Earth's mantle extends to a depth of 2,890 km, making it the thickest layer of the Earth. The pressure, at the bottom of the mantle, is ~140 GPa (1.4 Matm). The mantle is composed of silicate rocks that are rich in iron and magnesium relative to the overlying crust. Although solid, the high temperatures within the mantle cause the silicate material to be sufficiently ductile that it can flow on very long timescales. Convection of the mantle is expressed at the surface through the motions of tectonic plates. The melting point and viscosity of a substance depends on the pressure it is under. As there is intense and increasing pressure as one travels deeper into the mantle, the lower part of the mantle flows less easily than does the upper mantle (chemical changes within the mantle may also be important). The viscosity of the mantle ranges between 1021 and 1024 Pa·s, depending on depth.[12] In comparison, the viscosity of water is approximately 10−3 Pa·s and that of pitch is 107 Pa·s.

The mantle's density ranges from 3.3 gm/cc near the top of the mantle—at an average depth of about 15 mi (24.1 km)--to about 5.7 gm/cc at the base of the mantle--a depth of approximately 1800 mi (2,900 km) (http://www.bookrags.com/research/earths-mantle-wsd/).

Normal human bone density (1.85 g/cm3) is small compared to mantle's density ( 3.3 gm/cc near the top of the mantle - 5.7 gm/cc at the base). But deeply under large pressure, Graphite becomes Diamond, in which case density increases by a factor of 5/3.  If bones density is to increase by the same ratio, it will be like 3.1 g/cm3.  Thus, according to this Hadith, if a human bone (body) is forced to be placed into Earth's mantle, it will always be forced (due to convection) to undergo turbulent motion in region near the mantle surface.

المبحث الرابع: الجلجلة داخل الأرض (بمعنى المادة المظلمة الحاضنة لمجرّتنا)

- (من أخذ من الأرض شيئا بغير حقه ، خسف به يوم القيامة إلى سبع أرضين ) (الراوي: عبدالله بن عمر المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 2454، خلاصة حكم المحدث: [صحيح]).

A planet in the solar system:

If the solar system were embedded in a uniform dust cloud of density r, the law of force on a planet a distance r from the center of the sun would be:

The net effect of the dust outside the planet's radius is zero.  The mass of the dust inside the planet's radius is:

 This gas is extremely dilute, with an average density of about 1 atom per cubic centimeter. (For comparison, the air we breathe has a density of approximately 30,000,000,000,000,000,000 molecules per cubic centimeter.) Even though the interstellar gas is very dilute, the amount of matter adds up over the vast distances between the stars (http://espg.sr.unh.edu/ism/what1.html).

The motion in a circular orbit (r=a) can be decomposed to two perpendicular sinusoidal motions:

In the case of motion in a nearby circular orbit, r oscillates about the circle r=a, if the orbit is stable (Fowles page 223):

The period T of this oscillation:

 

 

Eq. of motion is

 

 

 

The Sun, for example, is presently traveling through the Local Interstellar Cloud (0.1 atoms/cc), within the Local Bubble (0.05 atoms/cc). Gas in the ISM is roughly 89% hydrogen and 9% helium and 2% elements heavier than hydrogen or helium. (http://en.wikipedia.org/wiki/Interstellar_medium).   The Milky Way Galaxy is filled with a very diffuse distribution of neutral hydrogen gas which has a typical density of about 1 atom/cm3 (10-24g/cm3 = 10-21 kg/m3).

The solar mass is 1.98892×1030 kg

The universal gravitational constant is G = 6.67300 × 10-11 m3 kg-1 s-2

An Astronomical Unit (AU) is approximately the mean distance between the Earth and the Sun.  1 AU = 149597870691 meters.

For a = 0.5 AU, we find:

 

 

 

Assume:

Then

The Sun is moving through the local interstellar medium at about 26 km/s.  Thus the total average velocity of the planet is approximately:

Frisch [1995] estimates the sound speed is on the order of 10 km/s, (ftp://space.mit.edu/pub/plasma/publications/jdr_shock/jdr_shock.withthumbs.pdf) .  This sound speed is less than the total planets speed.

وتعكس اللفظة (يتجلجل) كلاّ من:

- الحركة الإهتزازيّة (Oscillatory Motion):

-و كذلك الحركة بسرعة أكبر من سرعة الصوت (2.62 Vs)، والتي يرافقها موجة الصدمة (Shock wave)، والتي تحدث الصوت الذي هو بعض مدلولات الجلجلة.

Galactic Rotation

If the object is moving in the galaxy away from the solar system, its rotation velocity will be similar to the following two rotation curves.  Its rotation velocity is of the order of 200 km/s, unless it is moving very close from the galactic center.  Its velocity is of the order of 20 times larger than the sound speed.  This vast speed is indicated by the Arabic word "Jaljalah".  Also the periodic rotation around the center of the galaxy is indicated by the word "Jaljalah".

Description: image065

الملخص:

وتعكس اللفظة (يتجلجل) كلاّ من: الحركة الإهتزازيّة (Oscillatory Motion) . وكذلك أنّ سرعة الحركة أحياناً تعادل أضعاف سرعة الصوت (Super Sonic) ، والتي يرافقها موجة الصدمة (Shock wave) ؛ والّتي تُحدث الصوت الذي هو بعض مدلولات الجلجلة.  وتعكس اللفظة (يتجلجل)  الحركة الإهتزازيّة المستمرة والناجمة عن  خلط الموادّ وتحريكها (convection).  لقد اتّضح من البحث أنّ الجسم الذي يخسف به إلى الأرض تكون حركته اهتزازيّة، أيّاً كان المقصود بالأرض:  الحركة اهتزازية وبسرعة تفوق أضعاف سرعة الصوت داخل نفق يصل بين أي نقطتين على سطح الأرض.  وكذلك الحركة اهتزازية عندما يخسف بالجسم ليتحرّك داخل ستار الأرض.  والحركة اهتزازية داخل القلب الحديدي المصهور لكرة الأرض.  والحركة اهتزازية وبأضعاف سرعة الصوت عندما يخسف بالجسم ليتحرّك داخل المجرّة بعيداً عن الشمس أو قريباً منها.  وبالتالي فإنّ العبارة (يتجلجل في الأرض إلى يوم القيامة) الواردة في الحديث الشريف: (بينما رجل يجر إزاره من الخيلاء خسف به ، فهو يتجلجل في الأرض إلى يوم القيامة ) لتعكس الإعجاز العلمي في هذا الحديث .  وهذا دليلٌ على أنّ محمداً – صلى اللّه عليه وسلّم- هو رسولٌ من عند اللّه ؛ (وَمَا يَنْطِقُ عَنِ الْهَوَى * إِنْ هُوَ إِلَّا وَحْيٌ يُوحَى).

Description: 71 To Arabic-English

Description: 71To Arabic